فن وثقافة

اخر تطورات قضية سجن والدة حلا الترك

بعد حالة الجدل التي أثارها خبر الحكم بالسجن على منى السابر والدة الفنانة البحرينية، حلا الترك، لمدة سنة نافذة، عرفت القصية تطورا جديدا يحول دون دخول الأولى للسجن.

ويتعلق الأمر بموافقة المحكمة على إعطاء الإذن الأمني لمنى السابر من أجل جمع المبلغ المطلوب منها في قضيتها مع ابنتها حلا الترك وارجاعه لها خلال شهر.

وتلقت منى السابر والدة الفنانة الشابة البحرينية، حلا الترك، دعما كبيرا من طرف الشعب البحريني، فور إعلانها صدور حكم قضائي بسجنها لمدة عام، على خلفية قضية رفعتها عليها إبنتها بخصوص استلائها على مبلغ 200 ألف دينار بحريني.

وأطلق نشطاء مواقع التواصل الاجتماعية هاشتاغ “#اهل_البحرين_انقذو_منى_السابر”، لمساعدة والدة حلا الترك على دفع المبلغ المالي الذي تدينه لإبنتها، وتصدر الوسم قائمة الأكثر تداولاً في موقع تويتر، على مستوى البحرين والسعودية ودول خليجية وعربية أخرى.

في سياق متصل، يعتزم عدد من نجوم مواقع التواصل الاجتماعية في البحرين وغيرها من دول الخليج، التبرع لمنى السابر من أجل دفع الغرامة المالية، وتجنب سجنها لمدة سنة نافذة، من بينهم: جمال النجادة ودانة الطويرش وفوز الفهد والدكتورة خلود.

وصدمت منى السابر، والدة الفنانة الشابة، حلا الترك، أمس الأربعاء، الجميع بعد إعلانها قبل لحظات، خبر صدور الحكم بإعتقالها لمدة سنة، في قضية رفعتها عليها إبنتها.

وقالت السابر في مقطع فيديو نشرته عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام: “شكرا حلا على الهدية لي هديتيني ياها بعيد الأم، وبكره بس بصير عندك ولاد تعرفين شو قيمة الأم”.

وتابعت المتحدثة ذاتها: “بتعرفي اديش انا تعبت وتعذبت عشانكم، ولازم تعرفي انه إنتي السبب الأساسي ومساهمة فيه (تقصد الحكم)”.

وأضافت: “الحكم هو نفس الحكم ما تغير شي، طبعا هلأ بدو وقت، لحتى نقدم للمحكة أحكام بديلة، لأنه أنا أم حاضنة، وعندي ولد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى