فن وثقافة

بسبب مسلسل “الصلا والسلام ” يوسف الجندي يتعرض لانتقادات من الجمهور

جدل واسع جدا، ذلك الذي أعقب عرض ما يزيد عن 10 حلقات مسلسل “الصلا والسلام”، الذي يبث ليلة كل أربعاء على القناة الأولى، حيث عبر عدد من النشطاء عبر الفيسبوك، عن غضبهم إزاء الرسائل الصادمة التي تم تمريرها من خلال هذا العمل الجديد، والتي قال الكثير من المتتبعين أنها لا تعكس قيمة الرجل المغربي المحافظ.

وارتباطا بما جرى ذكره، فقد عبر عدد من المتتبعين عن غضبهم، بسبب الدور الذي تقمصه الفنان “يوسف الجندي”، الذي جسد دور “سلمان”، الرجل الخانع الخاضع لزوجته “جميلة”، وهي الشخصية التي جسدتها الفنانة “مونيا لمكيمل”، حيث انتقد الكل الطريقة “الباردة” التي تعمل بها “سلمان” مع زوجته “جميلة”، حينما أخبرته خلال الحلقة الماضية بأنها ستقطع صلتها بـ”زوجها السابق”، وقامت بتمزيد صورها معه، وتكسير كل “السيدهات” التي توثق لفترة حبها، وهو المشهد الذي تعامل معه “سلمان” بانكسار كبير، دون أن يبدي أي موقف مضاد، يعكس العقلية الحقيقية للرجل المغربي المحافظ، الأمر الذي اعتبره جل المتتبعين “تطبيع” مقصود مع سلوكيات جديدة، باتت تحكم المجتمع المغربي شيئا فشيئا خلال السنوات الأخيرة.

وشدد البعض على أنه بقدر ما حاول هذا العمل الجديد، لمخرجته “زكية الطاهري”، أن يزكي دور المرأة المغربية، ويرفع من شأنها، من خلال إظهارها بتوب المكافحة المثابرة التي تسعى إلى إثبات ذاتها داخل المجتمع، كفاعلة قوية، بقدر ما أظهر الرجل في وضع غير مألوف، تسيطر عليه المرأة وتضع تحت إبطه، تماما كما حصل بين “سلمان” و “جميلة”، وهو ما اعتبره الكل إذلالا للرجل المغربي ومحاولة للتنقيص من قيمته على حساب المرأة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى