مجتمع

مسؤولو طنجة يقررون ردم السراديب المكتشفة في المدينة

بعدما طالبت ساكنة مدينة طنجة، من المحافظة الجهوية للتراث ومن خلفها وزارة الثقافة، بتحمل مسؤولية العناية بالسراديب المكتشفة في المدينة العثيقة بحر الأسبوع المنصرم بإعتبارها كنز أثري، والعمل على تثمينه، عمل عدد من العمال المشرفين على أشغال المدينة العتيقة يوم أمس الأحد 21 فبراير 2021، على ردم السراديب السرية المكتشفة بحي القصبة والتي تعود للحقبة البرتغالية.

وقد تلقى عدد من المهتمين بتاريخ المدينة، هذا الخبر، بإستياء واعتبروا أنه “الحل السهل” الذي يجنب المسؤولين مهام كبيرة، ويفقد طنجة كنزا مهما.

وحري بالبيان أن الأشغال التي كانت جارية بالمدينة العتيقة لطنجة، قد أفضت إلى اكتشاف ممرات سرية، ممتدة على مسافة طويلة، والتي يرجح أنها تعود للحقبة البرتغالية من تاريخ مدينة طنجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى