اقتصاد

رحلات استكشافية شهرية بالداخلة لاستقطاب المستثمرين المغاربة والأجانب

أعلنت جمعية “نورد سود أكسيون” أنه ابتداء من شهر مارس المقبل، ستنظم حدث “رحلات استكشافية شهرية بالداخلة” وذلك في عطلة نهاية الأسبوع الأخير من كل شهر، وذلك بهدف تشجيع الاستثمار وجذب المستثمرين بجهة الداخلة.

وعن تفاصيل هذه التظاهرة، قال عمر العلوي البلغيتي، رئيس جمعية “نورد سود أكسيون”: “ارتأينا تنظيم هذا الحدث بشراكة مع المركز الجهوي للاستثمار بالداخلة – وادي الذهب، الغرض منه التعريف بالمؤهلات الاقتصادية التي تزخر بها الجهة واستقطاب المستثمرين سواء المغاربة وكذا الأجانب”.

وأضاف العلوي، في تصريح هاتفي لموقع القناة الثانية، أن “هذه التظاهرة لا تقتصر فقط على جمع المستثمرين وأصحاب المشاريع الكبرى وإنما أيضا المقاولين الذاتيين والمقاولات الصغيرة جدا والمقاولات الصغرى والمتوسطة، الراغبين في توسيع أعمالهم وتنميتها في قطاعات متنوعة كالسياحة، والتكنولوجيات الجديدة للإعلام، والاتصال، والطاقات المتجددة، والخدمات، وتجارة القرب، وتربية الأحياء البحرية، والفلاحة والصيد البحري، والصناعة”.

وحول برنامج هذه التظاهرة، أبرز العلوي، أن “الجمعية ستستقبل هؤلاء المستثمرين وسترافقهم في رحلة استكشافية لفرص الأعمال في الداخلة وستجمعهم بمسؤولي المركز الجهوي للاستثمار ومندوبي القطاعات الوزارية الفاعلة في الميدان”، موردا أنه “ستنظم زيارات لمقاولات ومواقع حتى يتمكن المستثمر من التعرف بشكل مباشر على المشاريع في الجهة ويحصل على جميع المعلومات الأساسية لإطلاق مشروعه”.

“العرض مفتوح لجميع الدول، لكن مع استمرار إغلاق بعض الدول لحدودها الجوية، فإن الفوج الأول من المستثمرين سيقتصر على المستثمرين المغاربة” يقول العلوي، ثم أضاف، “أنه ينتظر في الشهرين المقبلين أبريل وماي استقبال أفواج أخرى من رجال أعمال وأصحاب الشركات ينتمون لدول كأمريكا، فرنسا، اسبانيا وبلجيكا..”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى