مجتمع

فيروس كورونا يسلب حياة رئيس فرقة بـ”ديستي”

لفظ جمال بلدي رئيس فرقة مراقبة التراب الوطني بالمحمدية، ٱخر أنفاسه، إثر مضاعفات إصابته بفيروس كورونا المستجد.
وفارق جمال بلدي الحياة نهاية الأسبوع الماضي، داخل إحدى المصحات الخاصة، متأثرا بإصابته قبل أيام قليلة بالفيروس التاجي.
وعقب إعلان وفاة رئيس فرقة مراقبة التراب الوطني، عمّ الحزن أقاربه وعائلته الصغيرة وأصدقاءه وزملاءه بالفرقة، إلى جانب مختلف المصالح الأمنية بالمحمدية.
هذا وقد أوردت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد، عبر مكتبها الإقليمي بعمالة المحمدية، أن “هذا الرجل جعل خدمة الوطن من أولوياته، حيث يشهد الجميع له بذلك، وهو من أطيب خلق الله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى