سياسة

331 ألف تلميذ يغادرون المدرسة سنويا وبنموسى يكشف خطة تقليص الهدر

[ad_1]

كشف وزير التربية الوطينة والتعليم الأولي والرياضة شكيب بنموسى، أن الهدر المدرسي في الأسلاك التعليمية الثلاث يصل إلى 5.3 في المائة، وهو ما يعني حوالي 331 ألف تلميذ وتلميذة ينقطعون سنويا عن الدراسة بالوسطين القروي والحضري على حد سواء.

وفي معرض جواب له عشية اليوم الاثنين، على أسئلة البرلمانيين ضمن جلسة الأسئلة الشفهية الأسبوعية، أكد بنموسى، أن الوزارة “لا تنظر بعين الرضى لهذا الوضع”، وأنها في المقابل، وضعت من ضمن أهداف خارطة الطريق الجديدة التي تشتغل عليها لاستشراف مستقبل المدرسة العمومية، تحسين المؤشرات المتعلقة بالهدر المدرسي بهدف تقليص معدلاته.

وأشار الوزير،  إلى أن نسبة الانقطاع عن الدارسة ، تصل إلى 5.9 في المائة بالعالم القروي، وقال بأن الوزارة اتخذت عددا من التدابير لمحاربة الهدر المدرسي، من خلال تعميم التعليم الأولي الذي يعتبر من ضمن الوسائل الضرورية للحد من الانقطاع عن الدراسة بسن مبكر.

وضمن خطة وزارة التعليم، للحد من الهدر في الوسط المدرسي، كشف المسؤول الحكومي،  عن اشتغال الوزارة على  توسيع العرض المدرسي، من خلال الاهتمام بالمدراس الجماعاتية ومواصلة تغطية الوسط القروي بمؤسسات التعليم الإعدادي وتعزيز خدمات الدعم الاجتماعي.

وكشف بنموسى، أن المنظومة التعليمية المغربية، تتوفر حاليا على 226 مدرسة جماعاتية، وتطمح إلى إحداث 250 مدرسة جماعاتية جديدة، منها 150 في إطار برنامج الدعم الممول من طرف البنك الأوروبي للاستثمار والاتحاد الأوروبي.

وفي هذا الصدد، ذكر بنموسى بعدد من البرامج الاجتماعية، التي تواصل الحكومة دعمها، ومنها على وجه الخصوص، المبادرة الملكية “مليون محفظة”، وتعزيز النقل المدرسي وبرنامج “تيسيير” وتوسيع قاعدة المستفيدين من الإطعام المدرسي بالداخليات.

بالموازاة مع ذلك، قال بنموسى،  إن وزارة التربية الوطنية، تشتغل  على توسيع مجال مراكز مدرسة “الفرصة الثانية” من الجيل الجديد، بحيث تم انجاز 140 مركزا تستقبل 11 ألف متعلم يستفيدون من تأهيل تربوي مهني.

وخلص الوزير، إلى أن الوزارة تسعى إلى اعتماد مقاربة وقائية من خلال تعزيز الدعم المدرسي وتنظيم حملات تحسيسية في إطار عملية “من الطفل إلى الطفل”، التي تهدف إلى مواكبة كافة الأطفال المعنيين بموضوع الهدف المردسي، إلى جانب تنظيم حملات تحسيسية وخاصة في إطار عملية “من الطفل إلى الطفل” و”قافلة التعبئة المجتمعية” لإرجاع المنقطعين وتسجيلهم في المؤسسات التعليمية.

[ad_2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى