سياسة

الريسوني: موقف بنكيران جعل الحركة الإسلامية تستبعده من حوار الوحدة

قال الدكتور أحمد الريسوني ، الرئيس الحالي للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ، إن مواقف عيد الإله بنكيران ، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ، جعلت الحركة الإسلامية تستثنيه من حوار الوحدة ، إذ ضعه.

وأضاف الريسوني ، في حديث لقناة “بلانكابريس” ، أن تصريحات بنكيران أحرجت أبناء الحركات الإسلامية في المغرب ، مشيرة إلى أن الأمين العام الحالي لحزب مصباح كان يفرض الأمر الواقع ، بحسب أحمد الريسوني.

وأضاف رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين: “كان بنكيران في كثير من الأحيان ضمن مجموعته الإصلاحية والتجديد. إذا مضى قدما في أمر ، أو أعلنه ، أو التزم به ، أو نفذه ، فسيتم جر الباقي معه ، وقلنا إننا لا نستطيع السير على هذا النحو “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى