مجتمع

ما معيدينش.. حملة تغزو الفضاء الرقمي بسبب غلاء الأسعار

ما معيدينش.. حملة تغزو الفضاء الرقمي بسبب غلاء الأسعار

ما معيدينش.. حملة تغزو الفضاء الرقمي بسبب غلاء الأسعار:

على مدار الأسابيع القليلة المنصرمة، رجّت مواقع التواصل الاجتماعي، بجُملة من المنشورات التي ترصد غلاء الأسعار في مختلف اسواق المواشي، وذلك قبيل أيام قليلة من حلول عيد الأضحى.

 

وتداول رواد الفضاء الرقمي في المملكة، مجموعة من المنشورات، الرامية إلى تفشي غلاء الأسعار في جل المواد الحيوية؛ خاصة أسعار الأضاحي، من خلال وسم “ما معيدينش” الذي احتل الصدارة خلال الأيام الراهنة.

 

وأكّد مجموعة من المواطنون، أنهم إثر الغلاء اختاروا قضاء عيد الأضحى مع أفراد أسرهم وبالتالي عدم اقتناء الأضحية، فيما اختار آخرون الاكتفاء باقتناء كمية محددة من اللحم من الجزار خلال يوم العيد، مشيرين أن ارتفاع الأسعار قد حد من قدرتهم الشرائية، وبالتالي سيحرمون من شراء الأضحية.

 

وفي السياق نفسه، أوضح مجموعة من المواطنين أن أسعار الأضاحي خلال السنة الجارية، قد شهدت ارتفاعا ملحوظا في الأسعار مقارنة مع السنوات الماضية، حيث رجّحت عدد من الجهات سبب هذا الارتفاع إلى غلاء الأعلاف.

 

وتجدر الإشارة، أن ما دفع بعدد من المواطنين الى رفع شعار “ممعيدينش’، أن غلاء أسعار الأضاحي خلال السنة الجارية، تزامن مع ارتفاع أسعار المحروقات، وبالتالي غلاء المواد الغذائية الأساسية كذلك، وأيضا مع العطلة الصيفية ونهاية الموسم الدراسي.

وفي سياق متصل، احتج عدد من العمال، ممن تأخر صرف رواتبهم، لما يزيد عن ستة أشهر، في شوارع مكناس، وذلك للمطالبة بصرف أجورهن، واستئناف نشاط الوحدة الإنتاجية في احترام للشروط القانونية، وكذا للمطالبة بتدخل المسؤولين، ووضع حد لمعاناتهن، التي يؤكدن أنها عمّرت شهورا طويلة.

 

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى