رياضة

كريستيانو رونالدو يلجأ إلى حقن “البوتوكس” للحفاظ على شبابه

كريستيانو رونالدو يلجأ إلى حقن “البوتوكس” للحفاظ على شبابه

كريستيانو رونالدو يلجأ إلى حقن “البوتوكس” للحفاظ على شبابه:

كشفت تقارير عن اتباع البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب مانشستر يونايتد لنظام غذائي صحي، يجعله يظهر أكثر قوة، بالإضافة إلى أنه يتمرن بشكل مستمر للحفاظ على لياقته البدنية.

وأكدت صحيفة “لا رازون – La Razon” الإسبانية، أن رونالدو يستخدم حقن “البوتوكس” للحفاظ على شبابه الدائم.

وأشارت الصحيفة إلى أن رونالدو من عشاق إجراء عمليات التجميل على وجهه للحفاظ على مظهره الشاب، حيث خضع وجهه لعمليات “بوتكس” أكثر من مرة في السنوات السابقة.

ولا يزال رونالدو يتمتع بلياقة بدنية يحسد عليها، رغم تجاوزه السابعة والثلاثين، الأمر الذي جذب له الاهتمام.

ووفقا لصحيفة “La Razon”، خضع رونالدو أيضا لحقن البوتوكس في أجزاء حساسة من جسده، ويمكن أن يستمر أثر هذه العملية لمدة عامين.

ومن جهتها، قالت صحيفة “ماركا” الإسبانية، إن نجم ريال مدريد السابق يبدو أنه قد تبنى روتينا جديدا للحفاظ على شبابه الدائم.

وأشارت الصحيفة إلى أن الفضل الكبير في اللياقة البدنية التي يتمتع بها رونالدو يمكن أن يرجع إلى نظامه الغذائي، لكن نظامه التدريبي والتطورات الجديدة في الطب تسمح له أيضا بالحفاظ على عضلات صحية وشابة.

ولفتت “ماركا” إلى أن رونالدو يحقن أجزاء حساسة من جسده بـ”البوتوكس” الذي يستخدم في إعادة الشباب لعضلات الجسم والبشرة كذلك.

وقالت الصحيفة: “ليس سرا أن رونالدو من محبي عمليات التجميل. يعتبر البوتوكس بلا شك أعظم حليف لقائد البرتغال، فبينما خضع وجهه بالفعل لعدة عمليات تجميل، فإنه ليس الجزء الوحيد من جسده الذي تلقى حقنة البوتوكس”.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى