حوادث

غلاء مصاريف التمدس وجشع المدارس الخاصة يجر بنموسى للمساءلة

غلاء مصاريف التمدس وجشع المدارس الخاصة يجر بنموسى للمساءلة

غلاء مصاريف التمدس وجشع المدارس الخاصة يجر بنموسى للمساءلة:

خلف ابتزاز مجموعة من المدارس الخاصة لأولياء الأمور بأداء مصاريف شهر يوليوز 2022،جدلا واسعا أوساط جمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ وعدد من الهيئات النقابية.

ودقت النائبة البرلمانية عن فيدرالية اليسار الديمقراطي بمجلس النواب فاطمة التامني، ناقوس الخطر بخصوص الفوضى العارمة التي يعيشها قطاع التعليم على مستويات عديدة، ذكر منها عدم احترام هذا القطاع لمدونة الشغل.

وأبرزت التامني خلال سؤال كتابي وجهته إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة شكيب بنموسى، أن من أسباب فوضى القطاع “تعدد المقررات المعتمدة، والاستفادة من امتيازات ضريبية تقابلها زيادات سنوية في رسوم التسجيل والدراسة”.

واعتبرت البرلمانية أن مشاكل الأداء كأهم تمظهر لهاته الفوضى، “حيث إن مصاريف تمدرس بنات وأبناء المغاربة خارج رقابة الحكومة، مما حول حياة الآباء إلى كابوس حقيقي جراء الزيادات المتتالية في تكاليف التمدرس مع غياب أي تدخل للدولة لحماية القدرة الشرائية للمواطنات والمواطنين”.

وانتقدت برلمانية فيدرالية اليسار الديمقراطي غياب “أي رقابة على قطاع التعليم الخصوصي، مما يسهم في تنامي الفوضى على حساب أباء وأمهات التلاميذ”.

وفي ختام مراسلتها، ساءلت التامني الوزير بنموسى “عن الإجراءات التي تعتزم وزارته القيام بها لوقف هذه الفوضى التي تعرفها أسعار قطاع التعليم الخصوصي التي تستنزف جيوب المغاربة”.

التدوينة غلاء مصاريف التمدس وجشع المدارس الخاصة يجر بنموسى للمساءلة ظهرت أولاً على بوابة نون الإلكترونية – عالم … بنقرة واحدة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى