سياسة

رغم حملة بنكيران ضد أخنوش.. “الأحرار” يكتسح الانتخابات الجزئية

[ad_1]

رغم الحملة الكبيرة التي قادها الأمين العام لحزب “العدالة والتنمية”، عبد الاله ابن كيران، ضد أخنوش وحكومته، والإنزال الكبير الذي قام به في الانتخابات الجزئية التي جرت اليوم الخميس، على مستوى دائرتي مكناس والحسيمة، إلا أن حزبه لم يتمكن من الظفر بأي مقعد برلماني، من أصل 5 مقاعد متبارى بشأنها، أكثر من ذلك تذيل نتائج صناديق الاقتراح.

وتشير النتائج الأولية بدائرة الحسيمة، لتصدر مرشح حزب “الأحرار”، بوطاهر البوطاهري، نتائج الإنتخابات الجزئية، متبوعا بمرشح حزب “الأصالة والمعاصرة”، ثم مرشح “الاستقلال”، ثم مرشح حزب “الاتحاد الإشتراكي، مما يعني أن المرشحين الثلاثة لأحزاب الأغلبية ممن سحبت منهم مقاعدهم استعادوها في الانتخابات الجزئية، علما أن الانتخابات الجزئية للحسيمة تبارت فيها 7 أحزاب على 4 مقاعد.

وعلى مستوى دائرة مكناس، تشير النتائج شبه النهائية إلى تحقيق مرشحة حزب “الأحرار”، صوفيا الطاهري، لانتصار كاسح على منافسها الوحيد، المنتمي لحزب “العدالة والتنمية”.

[ad_2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى