سياسة

رئيس مجلس المستشارين ينتقد دعوات “رحيل أخنوش” ويصفها بـ”شعارات جوفاء”

رئيس مجلس المستشارين ينتقد دعوات “رحيل أخنوش” ويصفها بـ”شعارات جوفاء”

رئيس مجلس المستشارين ينتقد دعوات “رحيل أخنوش” ويصفها بـ”شعارات جوفاء”:

وجّه النعم ميارة، رئيس مجلس المستشارين، والأمين العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، جُملة من الانتقادات إلى رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب دعواتهم لرحيل رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، وكذا خفض أسعار المحروقات، بالقول إنها “شعارات جوفاء، ولا نعرف الجهات التي تقف وراءها”.

 

وأضاف ميارة، خلال كلمته الافتتاحية لفعاليات الملتقى السنوي للمسؤولين الإقليميين والجهويين والوطنيين، المنظم من طرف الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، أمس الجمعة 22 يوليوز الجاري، إنهم “بصفتهم مسؤولين فهم كذلك ضد الغلاء، غير أن أن مثل هذه الشعارات لا تخدم الوطن”.

 

وأوضح رئيس مجلس المستشارين، أنه سيتم تفعيل النقاش بخصوص القضايا والملفات التي تهم الطبقة الشغيلة، ضمن فعاليات الملتقى الذي أتى بعد غياب جائحة كورونا، وعلى رأسها دراسة مشروع قانون الإضراب ومناقشته، ومناقشة إصلاح منظومة التقاعد بصورة جذرية ومتكاملة؛ إلى جانب مشروع من المحتمل أن يتم طرحه من قبل الحكومة، ويتعلق الأمر بقانون النقابات.

 

وتجدر الإشارة، أن مواقع التواصل الاجتماعي بالمغرب، شهدت على مدار الشهر الجاري، عددا مُتزايدا من المنشورات المطالبة بخفض الأسعار المرتفعة التي تلتهم جيوب المواطنين المغاربة، مُصاحبين بكل من “هاشتاج” 7dh_gazoil و8dh essence وdégage akhannouch، فيما هدّد جُملة من المواطنين بالنزول إلى الشوارع للاحتجاج المُباشر، وآخرين اكتفوا بالتعبير عن رأيهم في الفضاء الرقمي، أو إلصاق ورقة تحتوي على المطالب في سياراتهم.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى