حوادث

خبير اقتصادي: مصر تتجه نحو الإفلاس بسبب سياسة الاقتراض والحل في رحيل السيسي

خبير اقتصادي: مصر تتجه نحو الإفلاس بسبب سياسة الاقتراض والحل في رحيل السيسي

خبير اقتصادي: مصر تتجه نحو الإفلاس بسبب سياسة الاقتراض والحل في رحيل السيسي:

جح الخبير الاقتصادي المصري محمود وهبة أن تتجه بلاده نحو الإفلاس بسبب سياسة الاقتراض التي يتبعها النظام قائما، معتبرا أن الحل يتمثل في رحيل عبد الفتاح السيسي.

جاء ذلك خلال برنامج “مصر النهارده” الذي تبثه قناة “مكملين”، حيث قال أستاذ الاقتصاد محمود وهبة إن الاقتصاد المصري يعاني بسبب ارتفاع الاقتراض من الخارجي.

وشبّه الخبير الوضع الاقتصادي في مصر بالوضع في سريلانكا بسبب ارتفاع الدين الخارجي في مصر، مشيرا إلى أنه يوجد تقرير يضع مصر في الترتيب الخامس في قائمة الدول المهددة بشكل جدي بالإفلاس.

وتوقع محمود وهبة أن تعجز مصر عن خلاص ديونها الخارجية خلال الفترة المقبلة بسبب كثرة القروض وفشل الدولة في توفير السيولة لذلك.

وقال: “خلال آخر مرة قامت فيها مصر بخلاص قرض أجنبي، وجد النظام نفسه مجبرا على دفع ذلك من الاحتياطي في البنك المركزي، الذي من المفترض أن لا يحدث باعتبار أن الاحتياطي ينظم السياسة النقدية ويضمن شراء الأكل”.

وأضاف: “النظام قال في أول مرة انخفض فيها الاحتياطي إن ذلك يرجع إلى سداد الديون، وفي المرة الثانية لم يكشف عن السبب لكن من المرجح أن يكون للسبب ذاته”.

واعتبر أن “صندوق النقد الدولي والدعم الخارجي وتلك الأشياء لا يمكن لها أن تحل المشكلة، هذه فقط مسكنات”، قائلا إن “هذه المرة لن تكون هناك حلول اقتصادية لمصر باعتبار أن شروط النقد الدولي ستكون صعبة أكثر”.

ودعا الخبير الاقتصادي النظام المصري إلى الانسحاب من مفاوضات الصندوق النقد الدولي لأنه (النظام) لن يكون قادرا على سداد ديونه.

وأوضح: “في هذه المرحلة، التوقف عن سداد الديون يعني عمليا إعلان الإفلاس رغم أن القانون الدولي لا يتحدث عن إعلان الدول لإفلاسها”.

وقال: “النظام لن يعلن إفلاس الدولة، وسيجد لذلك جميع أنواع الخدع والألاعيب من أجل أن يغطي على ذلك، لكنه في الأخير لن يقدر على سداد ديونه”.

وتابع الخبير الاقتصادي: الإفلاس معناه أن النظام المصرفي سيتضرر، وقيمة الجنيه المصري ستنخفض، والغلاء سيكون أسوأ، مثل سريلانكا، ولبنان، والأرجنتين، واليونان”.

 

وعن الحلول، قال الخبير الاقتصادي المصري محمود وهبة: “سريلانكا ليس لها حلول، في المقابل مصر لها حل بسيط يتمثل في رحيل النظام، سواء برحمة أو غصبا عنه”.

وأضاف: “رحيل النظام يعني التوقف عن أخذ الديون، والحاكم الجديد سيبلغ الدول الدائنة أن النظام كان فاسدا، لو استقال السيسي فإن مصر ستكون في وضع أفضل بكثير”.

التدوينة خبير اقتصادي: مصر تتجه نحو الإفلاس بسبب سياسة الاقتراض والحل في رحيل السيسي ظهرت أولاً على بوابة نون الإلكترونية – عالم … بنقرة واحدة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى