حوادث

حماة المال العام ينتقدون تأخير البت في ملفات الفساد ويعتبرونه إجهازا على الحق في ربط المسؤولية بالمحاسبة

حماة المال العام ينتقدون تأخير البت في ملفات الفساد ويعتبرونه إجهازا على الحق في ربط المسؤولية بالمحاسبة

حماة المال العام ينتقدون تأخير البت في ملفات الفساد ويعتبرونه إجهازا على الحق في ربط المسؤولية بالمحاسبة:

انتقد حماة المال العام، تأخير البت في ملفات الفساد ونهب المال العام لمدة طويلة دون مبررات موضوعية. معتبرين ذلك تعطيلا للعدالة وإجهازا على الحق الدستوري للمجتمع في ربط المسؤولية بالمحاسبة

ولفتت الجمعية المغربية لحماية المال العام، في بلاغ لها، إلى خطورة الفساد والرشوة بمنظومة العدالة بكل مكوناتها وتداعيات ذلك على الاستثمار والتنمية ومناخ الأعمال، فضلا عن تأثيراته السلبية على الحقوق والحريات وسيادة الأمن القضائي والقانوني.

وعبرت الجمعية عن قلقها الكبير من التطورات الأخيرة بالجسم القضائي، والمتعلقة باعتقال رئيس غرفة الجنايات الاستئنافية ببني ملال على خلفية شبهة تورطه في قضية ابتزاز ورشوة، فضلا عن مضمون مكالمة هاتفية يشتبه أنها بين رئيسة غرفة بمحكمة النقض وأعضاء بغرفة الجنايات بالدار البيضاء.

وبعد أن حذروا من تأثيرات ذلك وغيره من الممارسات على نزاهة واستقلالية السلطة القضائية كضامن للحريات والحقوق. طالب حماة المال العام رئاسة النيابة العامة والمجلس الأعلى للسلطة القضائية بتسريع نتائج البحث المعلن عنه بخصوص مضمون المكالمة الهاتفية.

كما طالبوا بترتيب النتائج القانونية على ذلك، خاصة وأن التدخل في شؤون القضاء بإصدار التعليمات أو باستغلال النفوذ أو بأية وسيلة أخرى يشكل مظهرا من مظاهر الفساد القضائي.

التدوينة حماة المال العام ينتقدون تأخير البت في ملفات الفساد ويعتبرونه إجهازا على الحق في ربط المسؤولية بالمحاسبة ظهرت أولاً على بوابة نون الإلكترونية – عالم … بنقرة واحدة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى