مجتمع

حكيمي يتعرض لهجوم عنصري بفرنسا

حكيمي يتعرض لهجوم عنصري بفرنسا

حكيمي يتعرض لهجوم عنصري بفرنسا:

تعرض الدولي المغربي أشرف حكيمي، لاعب فريق باري سان جيرمان الفرنسي، إلى هجوم عنصري من قبل مذيع فرنسي.

 

حيث وصف المذيع في إذاعة “RMC” الفرنسية، جوليان كازار ، لاعب الفريق الباريسي أشرف حكيمي بـ”الكلب.”

 

جاء هذا في تشخيص كوميدي لرحلة مبابي إلى نيويورك رفقة أشرف حكيمي قبل أن يدعي في برنامجه أن تصريحاته جاءت في قالب هزلي وكوميدي فقط.

 

وتفاعل نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي بتعليقات مستنكرة لتصريحات كازار داعين إياه الى تقديم اعتذار رسمي للاعب فريق باري سان جيرمان الفرنسي، أشرف حكيمي، كما أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها حكيمي لحملة شرسة وعنصرية من الإعلام الفرنسي.

 

يأتي هذا في الوقت الذي اشترط كيليان مبابي على ريال مدريد ضم لاعبين اثنين ضمن خطة إعادة بناء الفريق الملكي، وذلك للحصول على موافقته على ترك نادي باريس سان جرمان والانتقال إلى العاصمة الإسبانية.

 

كما ذكر موقع “فيتشاخاس” الإسباني المتخصص في أخبار سوق الانتقالات أن مبابي أبلغ إدارة ريال مدريد بضرورة ضم المغربي الدولي أشرف حكيمي الظهير الأيسر لباريس سان جيرمان، والفرنسي ثيو هيرنانديز الظهير الأيسر لميلان الإيطالي.

 

ويعتبر حكيمي صاحب 24 سنة من أبناء قطاع الناشئين في ريال مدريد وتم ضمه للفريق الأول عام 2017 قبل بيعه إلى بوروسيا دورتموند الألماني في 2018 مقابل خمسة ملايين يورو، ثم عاد إلى ريال مدريد في صيف 2020 مقابل 54 مليون يورو.

 

وسرعان ما رحل حكيمي في نفس الصيف إلى إنتر ميلان الإيطالي الذي لعب معه سنة واحدة قبل الانتقال إلى باريس سان جيرمان مقابل 60 مليون يورو، وأصبح أحد أفضل لاعبي مركزه عالمياً.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى