جهوي

حرمان دوائر تابعة للمعارضة بجماعة قروية من خدمة النظافة فوق مكتب عامل الحوز

حرمان دوائر تابعة للمعارضة بجماعة قروية من خدمة النظافة فوق مكتب عامل الحوز

حرمان دوائر تابعة للمعارضة بجماعة قروية من خدمة النظافة فوق مكتب عامل الحوز:

وجه مجموعة من اعضاء المجلس الجماعي لتيدلي مسفيوة باقليم الحوز، شكاية الى عامل الاقليم، لطلب التدخل من اجل رفع الضرر على ساكنة مجموعة من الدوائر التابعة للمعارضة، والتي حرمت من خدمة النظافة لاسباب سياسية.

وحسب ما جاء في المراسلة التي توصلت كشـ24 بنسخة منها، فإن اعضاء المعارضة بالمجلس، يطالبون من عامل الاقليم التدخل لدى رئيس المجلس الجماعي، من اجل تمتيع ساكنة الدوائر التابعة للمعارضة والبالغ عددها 12 دائرة من اصل 23 بالجماعة، من حقها في خدمة النظافة، بعدما حرموا من هذه الخدمة منذ ثلاث اسابيع.

واضافت الشكاية المرفقة بتوقيعات المستشارين المحتجين على سلوك رئيس المجلس الجماعي، ان الاخير تناسى انه رئيس لجميع ساكنة الجماعة سواء كانوا تابعين للاغلبية أو المعارضة، وذلك منذ انتخابه رئيسا للجماعة.

واشارت المراسلة ان الساكنة المتضررة من هذا الحيف، ازدادت معاناتها مع الروائح الكريهة والحشرات، خصوصا وان هذه الفترة من الحرمان الغير مبرر من خدمات النظافة، تزامن مع أيام عيد الاضحى ومخلفات الذبائح، وارتفاع درجات الحرارة، مما يشكل خطرا على البيئة والسلامة الصحية للساكنة.

ويأتي ذلك مع العلم ان الجماعة تتوفر على الوسائل اللوجيستيكية الضرورية، من قبيل اعوان الخدمة وثلاث شاحنات وجرافتان، كما خصصت 60 مليون سنتيم للوقود وتسيير اليات وشاحنات الجماعة.

وطالب المتضررون من عامل الاقليم، التدخل ورفع الضرر عن الساكنة المتضررة من الوض، ملتمسين من عامل الاقليم إعادة الامور الى نصابها بجماعة تديلي مسفيوة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى