سياسة

بوغطاط المغربي: السلو ڭيات ديال علي المرابط وزكرياء مومني وفوبيا الحموشي

بوغطاط المغربي: السلو ڭيات ديال علي المرابط وزكرياء مومني وفوبيا الحموشي

بوغطاط المغربي: السلو ڭيات ديال علي المرابط وزكرياء مومني وفوبيا الحموشي:

تحية بوغطاطية للجميع،

كنت قلت فواحد المقال ديالي بأنه إذا بغيتي تنوض الفوضى فأي بلاد وتحطم المؤسسات ديالها والشعب يفقد الثقة فالدولة ديالو، عليك بالمؤسسة الأمنية ديال ديك لبلاد… بقا تضرب فيها وتشوه السمعة ديالها وتنشر عليها الإشاعات حتى ترد الصورة ديالها حكلة زحلة فعينين الشعب وفنظر الرأي العام، خصووووصا الدولي، وهو نوع من الضغط والتحريض باش دول وأجهزة أخرى متتعاملش مع ديك المؤسسات الأمنية أو تيق فيها على اعتبار أنها كتتعدى على حقوق الإنسان وكتقمع الشعب.

وهادشي لي ولينا كنشوفوه فالسنوات الأخيرة. ماشي غير حيت هاد المؤسسات الأمنية المغربية ثبتات الكفاءة ديالها وتفوقات على بعض الأجهزة الأجنبية وإنما حيت هاد المؤسسات عندها دور كبير وكبير بزاااف فأهم ملف وأهم قضية ماباغي حتى حد من العديان أنها تتحل… وهي قضية الصحراء المغربية.

لأن العديان، سواء لي باينين أو لي ما باينينش وعندهم مصالح أن القضية تبقا واحلة، باغيين يبلوكيو الخدمة لي دايرينها رجال لبلاد لي قلبهم على أمن واستقرار المملكة وباغيين يوضعو نهاية لهاد النزاع المفتعل.

لذلك فاش كنشوفو أن المخابرات المغربية عندها تقارير دقيقة على كيفاش كيتفرخ الإرهاب والجهاديين عند “البوليساريو” فقلب مخيمات تندوف وبدعم مباشر من النظام العسكري الجزائري الحاكم
وفاش كنشوفو أن تحركات دولية على أعلى مستوى غادي فيها المغرب بفضل مؤسساته الأمنية ومسؤوليها لي ضابطين شغالاتهم بالمزياااان ووااااحلين للعديان فحلقهم، باش يحاربو المخاطر الإرهابية لي جاية من التراب الجزائري لي مستقرة فيها البوليساريو ومن تما على امتداد منطقة الساحل والصحراء
وفاش كتشوف بأن دول كثيرة ولات واعية بخطورة هاد المسألة وبدات كتتعاون مع المغرب والأجهزة الأمنية ديالو لأنها ضابطة الأمور مزيان… والقضية تقدر توصل لتصنيف البوليساريو كمنظمة إرهابية وبالتالي تصنيف الجزائر كدولة داعمة للإرهاب… فاش كتشوف هادشي كاااامل، كتقول مااااا يمكنش نهاااائيا العديان ديال المغرب يبقاو ساكتين كيتفرجو فالمملكة الشريفة كتنطح فيهم.
لاااابد ما يديرو أي حاجة باش يعرقلوها ويشوشو عليها… وما كاين ما حسن من استهداف أهم الركائز ديال الدولة وهي الأمن كيف قلت سابقا… الهدف ديالهم هو يشوهو الناس لي مسؤولين على الأمن فالمغرب و يبينوهوم بأنهم هما لي كيهددو الأمن والاستقرار فالبلاد وماشي ساهرين على حمايته.

هادي هي الصورة لي كيحاولو واحد الرباعة ديال الشكامة والمرتزقة والخونة المغاربة (وحااااشا واش يكونو مغاربة حرار) يرسموها على المؤسسات الأمنية المغربية وعلى المسؤولين ديالها. وعلى رأس هاد الرباعة كنلقاو طبعا “الصوحافي” المثير للشفقة علي المرابط، المعروف بأنه كيشتغل لحساب كابرانات الجزائر. ولكن علاش مثير للشفقة؟؟

حيت السيد وصل لواحد الحالة ديال الهوس والبارانويا ما كتبشرش بالخير. السيد من ديما معروف بمرض الهوس (obsession) لي عندو مع الديستي DST وعبد اللطيف حموشي ولادجيد وياسين المنصوري. ولكن ماشي لهاد الدرجة لي وصل ليها اليوم.

فأقل من أسبوع، وغير على الحموشي بوحدو، علي المرابط كتب 4 ديال الثريدات (Threads) ومقال قد لحصيرة… أش قال فيهم وشنو جاب فيهم كجديد؟؟ وااالو …

كيف قال صديقي عماد لكبير، الشهير ب “دبيبينة”، فواحد المقال، علي المرابط مارس هوايتو المفضلة وهي “الروسيكلاج”، حيت من كثرت ما تسالاو كاع لكذوب لي كان كينشرها هو ورباعتو على المغرب والأجهزة الأمنية، ما بقا ليهم غير يرجعو لنفس الكذوب القديمة عل وعسى يعصرو منها شي كذيبات (تصغير كذبة) يدورو بها الحركة.

وهادشي لي وقع فعلا. “الصوحافي” الفاشل علي المرابط بقا كيعاود يجتر فالخوبير البايت ديال زكرياء مومني الشهير ب زكيكو أو زكيكوة أو زويكيكة.
وشوية داز لربيع الأبلق لي طب لفلوس لي عطاتو الدولة باش يعاود يبني حياتو وخسرهم على البلية لي كانت عندو على المخدرات الصلبة لي خلاتو يخرج على السيطرة ويسب الدولة ومسؤوليها، وزاد عليهم واحد السيد سميتو علي عثمان، لي يكفي ديرو طليلة خفيفة على “الفيسبوك” ديالو غادي تلقاوه نسخة طبق الأصل من سعيدة العلمي لي بقاو كيحمسوها على السبان والشتم حتى صيفطوها للحبس باش يتاجرو بالقضية ديالها وفاللخر نساوها وسمحو فيها.

ومن بعد ختمها بالإخوة زعيتر من خلال copier coller ديال واحد المقال ديال إغناسيو سيمبريرو، عشيرو فالحرفة ديال تاعطايت مع الجزائر…. وهادشي كااااامل باش يهاجم شخص واحد… لي هو عبد اللطيف حموشي… واخا بالكذوب والبهتان.
قالك صحافي مهني مستقل وكيجيب الخبر اليقين من قاع الخابية وما كينشر شي حاجة حتى كيتأكد منها ماشي بحال الصحافة الصفراء كيف كيوصفها هو.

واخا أبا عليلو. ما طلبتي غا الموجود… واليوم نوريك الاستقصاء والتحقيق على حقو وطريقو والفرشة .com مع زكيكوة لي فرحاااان به وغادي يزدحك مع الحيط كيف غنزدحك دابا ببعض الحقائق والأخبار والمعطيات لي مكتقلبش عليها أو تتأكد منها كيف مفروض يدير أي صحافي مهني… ولكن نتا ما بينك وبين المهنية غير الخير والإحسان.

أولا بعدا أنا مزاااوك لاما حبسو من ديك القضية ديال أول فرنسي يحصل على اللجوء في كندا، لأنها أكبر كذبة وكديرو الضحك فراسكم فااابور وعيب وعار تبقاو تعاودوها بوجهكم حمر، لأنه ببحث بسييييط جدا غادي نلقاو أنه غير من نهار زكيكو صايبات ليه مراتو طالين الجنسية الفرنسية، عدد الفرنسيين اللاجئين في كندا حاليا وصل لـ 105 و إذا زدنا عليهم زكيكو غادي يوليو 106 ههههههه وهادشي طبعا بلا ما نحسبو مجموع طلبات اللجوء ديال الفرنسيين لي تقدمو فكندا. كنهضرو طبعا غير على لي تقبلو.

دابا نجيو للمعقول نعاماس. أسيدي مباااارك ومسعود اللجوء وبالصحة والراحة. ولكن هاد اللجوء علاياش مبني وشنو motif ديالو ؟؟ قالك أسيدي فرنسا ما قادراش تحميه ههههه ناري هادي صراحة خاااايبة فحق فرنسا…. مهم ماعليناش.

مناياش أسيدي ما قدراتش تحميه. قالك راه زكيكو كان كيتعرض لتهديدات ومضايقات من طرف أشخاص مصيفطاهم السلطات المغربية فوق التراب الفرنسي وآخر حاجة تعرض ليها ولي هي السبب باش مشا طلب اللجوء (حسب القول ديالو) هي شي اعتداء تعرض ليه نهار 12 يونيو 2016 فقلب العمارة لي كان ساكن فيها ف مدينة Nancy ودار شكاية فالموضوع عند البوليس لي تحفظات من بعد حيت ما لقاو جتى شي دليل على الخرايف لي عاود ليهم زكيكو وعرفوه كذاب.

المهم، خلاصة القول من هادشي أنه هاد الهايلالا كووووولها ديال اللجوء وهاد العراسية لي باغي المومني يوهم بها راسو وفرحان بها المرابط وجالس كيعاود فيها بحال شي باباغيو، هادشي كامل مبني على واحد الخرافة ديال محاولة “اغتيال” في فرنسا.

بمعنى آخر إذا تبين بلي زكيكو كيكذب فهاد القصة كيفما كذب فبزاااااف ديال الحوايج، الصفة ديال لاجئ مشاااات يا بابا هههههه والسلطات الكندية غادي تقول ليه الباب الحباب ههههه تماااما بحال لي حفظ القضاء الفرنسي الشكاية ديالو ضد الحموشي من مور ما تبين فتقرير ديال 72 صفحة بلي تعذيب زكيكو كانت تمثيلية من وحي الخيال ديالو وتأليف وإخراج مراتو طالين.

زكيكو فاش كان مازال عايش عالة على مراتو طالين، لا خدمة لا ردمة، ولي مكانتش غير زوجة ديالو وإنما المعيلة ديالو وهي لي كانت كتصرف عليه وتوكلو وتشربو وتخلص لكرا ديال الدار لي كانو عايشين فيها، بحكم أنه مكانش عندو حتى شي مدخول، حسب ما كان صرح به فواحد المحضر عند البوليس الفرنسي فباريس.

فهاد الوقت ومن مور ما فشل هو ومراتو طالين باش يبتزو المغرب فمبلغ ديال 5 د المليون يورو، بدا كيألف فالخرايف ديال المضايقات والتهديدات من طرف أشخاص مغاربة، وطبعا بتخطيط من مراتو، من مور ما حس بلي الشكاية ديالو بدات تتفرش، وهنا كل مرة كان كيبرزط البوليس…. ها هما تعرضو ليا حدا الدار، ها هما كيصونيو ف l’interphone كيهددوني وكيهربو، ها هما تلاقاوني شي وحدين فالشارع كيطلبو مني نسحب الشكاية… الحاصول شلا خرايف لي ما عليها حتى شي دليل مادي.

ولكن لي كيهمني أنا كبوغطاط فالمعلومات لي كاينة فداك المحضر لي هضرت عليه، هو العنوان ديال السكن لي كان عايش فيه زكيكو يا حبيبي هههههه
فاش أسيادنا قلبت عليه كنلقا بأن الإقامة لي كان عايش فيها زكيكو كانت مراقبة بالكاميرات. بل كثاااار من هادشي. بالضبط قبالة الإقامة لي كان ساكن فيها، كاينة كاميرا ديال المراقبة لي كتحطهم السلطات فالأماكن العمومية (خصوصا فالبوطوات ديال الإنارة فمختلف الشوارع) وهو نوع من الكاميرات لي كتشد جميع الزوايا. يعني الشادة والفادة لي كتوقع فديك الزنقة، الكاميرا كتشدها. كيفما غادي تلقاوهم فباقي الزناقي والشوارع ففرنسا. هادشي بلا ما نهضرو طبعا على المحلات والأبناك لي كاينين فنفس السيكتور ولي كيستعملو حتى هما الكاميرات.

زكيكو كان قال فداك الكناش العجيب ديالو لي كلو كذوب (ولي بالمناسبة كنشكرو عليه بزاااف حيت كيخور راسو براسو وكاتب فيه شلاااا تناقضات وكذوب لي غير غتزيد تغرق ليه الشقف، خصوصا مع السلطات الكندية) زكيكو كان قال فداك الكناش بلي فكل مرة كان كيوقع ليه شي موقف فيه تهديد أو مضايقة كيمشي يبلغ البوليس.

إيوا فنظركم زعما هاد البوليس الفرنسي مادار والو؟؟ راه أبسط حاجة يديرها هي يطلع شنو سجلات الكاميرات ويشوف واش بصح داكشي لي كيقولو زكيكو. وبيني بينكم شنو غنفهمو من أن البوليس حفظ كاع الشكايات لي كان مصدعهم بها؟ ببساطة لأنهم ما لقا والو، وعرفو بلي زكيكو كيكذب، كيفما كذب فالحادث لي وقع ليه ف يونيو 2016.

ديك الواقعة لي علاياش باني هو داك اللجوء لي فرحان به ولي غادي يتحيد ليه عما قريب، فيها شي تفاصيل صغيرة، أمثال علي المرابط لي كيقول على راسو “صوحافي مهني” ما كينتابهوش ليها.

حسب القصاصة لي كانت خرجاتها وكالة الأنباء الفرنسية، زكيكو كيقول بلي تعرض لاعتداء فمدينة Nancy فقلب العمارة لي كان ساكن فيها فاش كان راجع من شي حصة ديال jogging، من طرف 4 أشخاص.

أولا معلومة جانبية ولكن مهمة جات فداك الخبر، وهي أن العمارة لي كان ساكن فيها هي ديال شي صاحبتو هههههه زكيكو كيمووووت يعيش فابور وعالة على العيالات ههههه 100% تلقاها مسكينة غمق عليها ووهمها بلي المغرب غادي يعطي ليه شي 5 د المليون ههههه وقال ليها غير صبري عليا وخليني نسكن فابور بحال لي كان ساكن فابور عند مراتو لي كانت كتصرف عليه حيت ما عندو حتى شي مدخول كيف قالها هو فالمحضر لي هضرنا عليه قبيلا.

ثانيا، كاين واحد التضارب فتعاويد ديال زكيكو بخصوص هاد الاعتداء. حيت حسب الخبر لي خرج، كيقول بلي قدر يهرب من دوك ربعة لي تعداو عليه ومشا للمستشفى أولا، عاد دار محضر عند البوليس.
ولكن فواحد الفيديو ديالو كيقول بلي هرب وعيط أولا للبوليس لي جاو حتى لعندو وعاينو المكان لي وقع فيه الاعتداء وعاد داوه للمستشفى باش دار الإسعافات ودارو المحضر.

وثالثا، ومن غير مسألة الكاميرات لي هضرت عليها ولي غتجي الفرصة المناسبة باش نكشف ليكم الإقامة لي كان عايش فيها فمدينة Nancy هههههه. من غير هادشي ديال الكاميرات، واش يعقل واحد يتعرض لاعتداء من 4 د الأشخاص واحد هاز سلاح أبيض وواحد هاز فردي، والغوات والروينة، فقلب الدخلة ديال العمارة، وما يسمعهم حتى حد من الجيران ؟؟؟؟ أو الناس لي دايزين من الحومة ؟؟

المهم ما عليناش… أنا كبوغطاط عزييييز عليا النبيش عكس “الصوحافي” المهني عليلو. لقيت فوسط دوك الخرايف ديال التهديدات والمضايقات لي كان كيهضر عليها زكيكو فالكناش ديالو، واحد الواقعة قالك أسيدي بلي شي مغاربة كانو تعرضو ليه. امتا هادشي وفين؟؟؟ قالك نهار 5 مارس 2015 وفباريس، بالضبط ف Quartier de l’Etoile وبلي كان خارج من عند المكتب ديال المحامين “ديالو”. اامممممم ؟؟؟

ولكن ماعرفتش كيفاش الواحد يقدر يكون فجوح بلايص فنفس التوقيت؟؟ السيد فهاد التوقيت بالضبط وعلى حسب ما نشرو فالفيسبوك ديالو، كان مكونجي ومبرع نعاماس فالبرازيل ههههه

وااااك واااك الحق على كذااااب ههههه وا الكارثة أنه فنفس الفترة تقريبا قال للبوليس بلي ما عندو مدخول ولا دعم مادي، يعني ديك التسافيرة كانت بفلوس مراتو طبعا هههههه والله ما كذب لي قال على زكيكو بلي ولية خاص لي يصرف عليها.

زكيكو كيفما كذب فهاد الواقعة، راه كذب فبزاااااف ديال الحوايج وعلى رأسها، الاعتداء لي قال بأنه وقع ليه نهار 12 يونيو 2016، ولي كنواعدكم غادي نفرشوها وبالأدلة طبعا هههههه وبحال وااالو غادي نلقاو زكيكو شداتو شي كاميرا فشي بلاصة خرى فنفس التوقيت، كيدابز مع شي حد كيتسالو لفلوس أو شي حد نصب عليه، وقال مع راسو جاب ليا الله وجيبة باش نبكي ونشكي ونستغلها… وهما لقوالب لي علماتهم ليه مراتو طالين قبل مايتفارقو وتدعيه عند القضاء الفرنسي.

دوك القوالب لي صايبات بيهم ميموار على قدو وخدات بهم ماستر من مور ما تدربات مزاياااان فالضوسي ديال زكيكو. وبكن حيت وصلها الصهد مزياااان حتى هي، السيدة حيدات العنوان ديال الميموار ديالها من Linkedin ههههههه

أما بخصوص واحد مولاي الطلب تقدمو بيه شي محاميين، قالك باش يتسنطو للملك محمد السادس فقضية زكيكو وبأنه هو السبب باش الديوان الملكي أعلن عن إصابة الملك بفيروس كورونا باش ميتسنطوش ليه ههههههه ما عرفت أي نوع ديال الدواء ولاو كياخذو علي المرابط وزكيكو باش يقولو هاد الهضرة هههههه

هاد الطلب فكرني فديك الهضرة ديال: والله والحموشي يفكر يجي لفرنسا والله حتى يتشد هههههه بغيت غير نفكرو بلي الحموشي شبع زيارات لفرنسا ماشي غير من مور ما تسدات القضية ديال زكيكو، وإنما مباشرة من مور ما تحطات شكايتو ههههه

وفالوقت لي كان زكيكو كيتفقص ويتسطى حيت ما تستدعاش للقضاء بحال لي كيقول، الحموشي كان كيتباحث مع مسؤولين كبار على رأسهم وزير الداخلية الفرنسي، بالضبط نهار 3 دجنبر 2015، يعني بشهوووور قبل ما تحفظ الشكاية ديال زكيكو نهائيا من طرف القضاء الفرنسي فيوليوز 2016. ولي زكيكو براااسو قال فواحد الفيديو بلي مستغرب من هادشي وتفاجأ كيفاش الحموشي يجي ويمشي عاااادي ههههه

نزيد ولا باراكا. لا لا نزيد شوية حسن. بخصوص ديك الكذبة ديال هروب الحموشي هههههه والله حتى راك مقطع لوراق يا وليدي لا نتا ولا داك عليلو لي مسعفك فهبالك.

أولا نهار زكيكو حط الشكاية ديالو، الحموشي مكانش أصلا ف فرنسا باش يهرب منها. وثانيا المكلخ لاخر، نسا بأن المحامين ديالو برااااسهم صرحو بنفس الهضرة نهار توصلو بقرار الحفظ ديال الشكاية من طرف القضاء الفرنسي هههههههه وهو مازااال كيقول ليك جاب معلومات حصرية على كيفاش هرب مخبي هههههه ونااااري مي كرشي معامن حنا يا سيدي ربي.

إيوا بقاااا تساين الملك محمد السادس يستنطو ليه… غادي تساين بزاااف ههههه وفاللخر غادي تكب الما على كرشك وبحال والو الوجهة القادمة ديال الحموشي من مور أمريكا وإسبانيا، تكون هي فرنسا، أو كندا نيت لي نتا فيها ههههههه

إيوا يا با عليلو يا شكام الجزائر…. ها كيفاش كيكون التحقيق والاستقصاء لي ما عمرك تعرف ليه ولا توصل للنيفو ديالو. إيوا بقا مقابل زكيكو، وقتما يقاقي هو، نتا زغرت ليه حتى يزدحك مع الحيط بحال لي غادي يتزدح حتى هو قريييبا هههههه

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى