رياضة

بلاتر: انتهت 7 سنوات من الأكاذيب

بلاتر: انتهت 7 سنوات من الأكاذيب

بلاتر: انتهت 7 سنوات من الأكاذيب:

وكالات

أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السابق، جوزيب بلاتر، أن “7 سنوات من الأكاذيب قد انتهت، واللعبة الآن في الاتجاه الصحيح”، وذلك عقب تبرئته من قبل القضاء السويسري في قضية فساد.

وقال بلاتر على وسائل التواصل الاجتماعي: “مرحبا أيها الأصدقاء، لقد عدت، ما زلت قويا، لقد ولت 7 سنوات من الأكاذيب. الآن عادت اللعبة إلى الاتجاه الصحيح. أو كما يقول ميشيل بلاتيني: سوف تعاودون سماع أخبارنا مرة أخرى”.

ونشر بلاتر رسالته بعد أسبوع من تبرئته من قبل المحكمة الجنائية الفيدرالية السويسرية إلى جانب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السابق، الفرنسي ميشيل بلاتيني، في قضية فساد، على خلفية دفعه مليوني فرنك سويسري إلى الأخير في عام 2011.

وخلال المحاكمة، قال كلاهما إنهما كانا ضحية لمؤامرة لمنع رئيس الاتحاد الأوروبي السابق لكرة القدم من انتخابه لرئاسة الـ(فيفا)، المنصب الذي تولاه جياني إنفانتينو في فبراير/شباط 2016.

وتزامن التحقيق في هذه المدفوعات مع القضية التي عرفت باسم “فيفا-جيت”، التي قامت العدالة الأمريكية بالتحقيق فيها في ربيع عام 2015 بخصوص قضايا الفساد داخل (فيفا)، والتي وضعت حدا لرئاسة بلاتر للاتحاد الدولي لكرة القدم، التي وصل إليها في عام 1998.

كان مكتب المدعي العام قد طالب بسجن كليهما 20 شهرا، لكن المحكمة وافقت على تعويض 20 ألف فرنك عن الأضرار المعنوية لصالح بلاتر و142 ألف فرنك لبلاتيني، لكنه تنازل عن الجزء المقابل للأضرار المعنوية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى