مجتمع

بعد مراكش.. واقعة احتيال “سائق طاكسي” على سائح تتكرر بأكادير

بعد مراكش.. واقعة احتيال “سائق طاكسي” على سائح تتكرر بأكادير

بعد مراكش.. واقعة احتيال “سائق طاكسي” على سائح تتكرر بأكادير:

 

قرر وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بمدينة أكادير، اليوم الإثنين، متابعة سائق سيارة أجرة بتهمة النصب والإحتيال على سائح أجنبي، بعد أيام على واقعة مشابهة بمراكش.

 

وتعود أسباب الواقعة بعد إيقاف السائق إثر شكاية تقدم بها سائح أجنبي إلى مصالح الأمن، يتهم من خلالها سائق سيارة أجرة بتسلم مبلغ 150 درهما منه مقابل من فندق إقامته وسط المدينة صوب ملعب أدرار، وهو ثمن يتجاوز ضعف السعر الحقيقي المحدد في 70 درهم، حسب “المراكشي”.

 

وحسب المصادر ذاتها، فإن مصالح الأمن استمعت إلى سائق سيارة الأجرة بتعليمات من النيابة العامة، قبل أن تقرر الأخيرة متابته في حالة سراح من أجل المنسوب إليه.

 

يأتي هذا، بعدما قضت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، الجمعة، بالحبس لمدة ست أشهر، وغرامة مالية قدرها 500 درهم، على سائق سيارة الأجرة من الصنف الثاني، والذي تمت متابعته بتهم النصب والاحتيال على سائح بريطاني من صناع المحتوى.

 

وأدانت المحكمة السائق بتهم تتعلق بإهانة الضابطة القضائية، والإدلاء بأقوال كاذبة، والابتزاز والنصب، حيث تقرر وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية إلى حين عرضه على جلسة المحاكمة.

 

واعتقلت المصالح الأمنية بمراكش سائق سيارة الأجرة من الصنف الثاني، متورط في فضيحة مطار مراكش، التي كشف عنها “فيديو” صانع محتوى بريطاني معروف، قبل أن يتم وضعه، رهن تدابير الحراسة النظرية.

 

وأدى إقدام سائق سيارة أجرة بمدينة مراكش على مطالبة سائح بريطاني بأداء مبلغ مالي يبلغ 400 درهم لنقله من مطار مراكش المنارة إلى ساحة “جامع الفنا” إلى حالة من التذمر والسخط على كيفية معاملة السائحين الأجانب بالمغرب في بعض الحالات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى