مجتمع

المغرب يعلن برنامجا لإعادة تشجير نحو 9 آلاف هكتار تضررت من الحرائق

المغرب يعلن برنامجا لإعادة تشجير نحو 9 آلاف هكتار تضررت من الحرائق

المغرب يعلن برنامجا لإعادة تشجير نحو 9 آلاف هكتار تضررت من الحرائق:

 

يعتزم المغرب إطلاق برنامج لاعادة تشجير نحو 9 آلاف هكتار من الغابات التي أتت عليها حرائق اندلعت مؤخرا شمال المملكة، وفق ما أعلنت الحكومة الجمعة، في خطة تتضمن أيضا دعم المزارعين وإعادة بناء بيوت متضررة.

 

 

وقالت رئاسة الحكومة في بيان إن وزراء يمثلون عدة قطاعات معنية وقعوا اتفاقية إطار “لدعم السكان المتضررين من حرائق الغابات”، تتضمن “إعادة تأهيل الأشجار المثمرة المتضررة من خلال إعادة تشجير حوالى 9330 هكتارا”.

 

 

وكانت السلطات أعلنت مطلع الأسبوع السيطرة على الحرائق التي اندلعت لبضعة أيام في عدة غابات شمال المملكة، بعدما “ألحقت أضرارا بنحو 10.560 هكتارا”، وفق ما أوضح بيان الحكومة الجمعة.

 

 

تتضمن الخطة المعلنة أيضا دعم المباني التي لحقت بها أضرار، وإعادة إحياء الأنشطة الزراعية وتربية الماشية والنحل في المناطق القريبة.

 

 

ورصدت لها ميزانية تناهز 290 مليون درهم.

 

 

أشارت الحكومة أيضا إلى أن تلك الحرائق كانت تهدد 120 ألف هكتار من الغابات والأراضي الزراعية في جهتي طنجة وفاس (شمال).

 

 

شهد المغرب في السنوات الأخيرة اندلاع حرائق غابات خلال الصيف بسبب ارتفاع درجات الحرارة. وتتعرض المملكة منذ أسبوعين لموجة حر شديد تفاقم موسما جافا وإجهادا مائيا، بسبب التقلبات المناخية.

 

 

ترأس رئيس الحكومة عزيز أخنوش مراسيم توقيع هذه الاتفاقية من طرف وزراء ومسؤولين في القطاعات المعنية، وذلك بعدما تعرض لانتقادات في وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لتزامن اندلاع الحرائق الاسبوع الماضي مع حضوره مهرجانا فنيا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى