رياضة

المغرب التطواني: تشكيل لجنة تصريف الأعمال بعد عدم ترشح أي أحد للرئاسة

المغرب التطواني: تشكيل لجنة تصريف الأعمال بعد عدم ترشح أي أحد للرئاسة

المغرب التطواني: تشكيل لجنة تصريف الأعمال بعد عدم ترشح أي أحد للرئاسة:

خلص الجمع العام الانتخابي للمغرب التطواني لموسم 2021/2022، المنعقد بأحد فنادق تطوان، الذي عرف حضور النصاب القانوني بتواجد 37 منخرطا من أصل 42، إلى تشكيل لجنة تصريف الأعمال، بعد عدم تقديم أي مرشح لتولي الرئاسة، ورفض ترشيح شاكر الأغدس.

وتتكون اللجنة المذكورة حسب ما توصل به “اليوم24″، من رضوان الغازي، منصف الطوب، محمد بنونة، مصطفى العطار، وإلياس مهدي، علما أن اللجنة ستستمر في تصريف الأعمال لمدة 15 يوما، كما ستبت في مدى قبول اللائحة لشروط الترشيح، في حين سيتم عقد الجمع العام الانتخابي لانتخاب رئيس ومكتب جديدين، يوم 28 من الشهر الجاري، بداية من السادسة مساء.

وتمت المصادقة خلال الجمع العادي الانتخابي، على التقرير الأدبي بالإجماع، فيما صادق 31 منخرطا على التقرير المالي، الذي لقي معارضة من ستة أعضاء، ليتم بذلك إسدال الستار على الجمعين العامين العاديين، والتفكير في مستقبل الفريق بعد عودته إلى القسم الاحترافي الأول.

وأشارت الكتابة العامة لإدارة الفريق التطواني، إلى أنه وبعد دراسة هذه الأخيرة لطلب المترشح شاكر الأغدس، أعلنت أن صاحب الطلب لا يستوفي شروط الترشيح، لكون طلب انخراطه كان قد رفض من طرف الجمع العام المنعقد في الـ05 دجنبر 2019، وبالتالي فإنه لا يتوفر على صفة منخرط.

وكان الجمع العام العادي الأول لموسم 2020/2021، قد عرف اختيار عبد المالك أبرون رئيسا شرفيا للمغرب التطواني، وكذا رئيسا لمجلس الحكماء، التفاتة لما قدمه للحمامة البيضاء عندما كان رئيسا للفريق، حيث تمت الموافقة على المنصب بالإجماع من قبل المكتب المديري، وكذا المنخرطين.

وشهد الجمع العام الأول أيضا، المصادقة على التقرير الأدبي بالإجماع، بعد تدخلات ومناقشات ماراطونية من قبل المنخرطين، كما تمت المصادقة بالإجماع على التقرير المالي، فيما شهد ختام الجمع العام، تعانقا وتصالحا بين عبد المالك أبرون الرئيس السابق للمغرب التطواني ورضوان الغازي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى