سياسة

المصادقة على “نداء طنجة”.. هل انطلق مسار طرد “البوليساريو” من الاتحاد الإفريقي؟

المصادقة على “نداء طنجة”.. هل انطلق مسار طرد “البوليساريو” من الاتحاد الإفريقي؟

المصادقة على “نداء طنجة”.. هل انطلق مسار طرد “البوليساريو” من الاتحاد الإفريقي؟:

 

 

صادقت 30 دولة أفريقية على مقترح يدعو إلى طرد البوليساريو من الإتحاد الأفريقي ، نظرا لعدم قانونية العضوية التى منحت لها فى فترة سابقة.

 

وفي هذا الصدد، ذكرت البوابة الإخبارية الإفريقية “أفريقيا 24” أن مسار طرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الإفريقي قد بدأ، مشيرة إلى أن “الكتاب الأبيض” الذي أعده الموقعون على “نداء طنجة” يشكل خارطة طريق عملية لطرد هذا الكيان الوهمي من هيئات الاتحاد الإفريقي.

 

 

وأشارت البوابة إلى أن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، استقبل في 30 يناير رؤساء الوزراء ووزراء الخارجية الأفارقة السابقين الموقعين على “نداء طنجة” الذين سلموا له “الكتاب الأبيض” “الذي يطلق عملية طرد” هذا الكيان الوهمي، والذي تبنته أكثر من 30 دولة أفريقية.

 

 

وكتبت “أفريقيا 24” نقلا عن رافائيل توجو ، وزير الخارجية الكيني السابق قوله “نحن نواجه مشكلة خطيرة للغاية فيما يتعلق بقضية هذه الجمهورية الوهمية فهي لا تستند إلى القانون، لأنه فيما يتعلق بحركات التحرر الأخرى في إفريقيا، سواء كانت جنوب السودان أو جنوب إفريقيا، زيمبابوي أو موزمبيق، فلم يتم الاعتراف بها أبدا كجزء من منظمومة الدول الإفريقية قبل أن تصبح مستقلة، لذلك يجب أن تكون هناك طرق قانونية لضمان أن تصبح دولة ما عضوا في الاتحاد الأفريقي”.

 

 

وأضافت أن الهدف من هذا الكتاب الأبيض بحسب الموقعين على نداء طنجة هو العمل على تعزيز التماسك والإنصاف داخل الاتحاد الأفريقي من خلال العمل على طرد الجمهورية الوهمية والتالي حسم الوضع الدبلوماسي والعملي في جهة الصحراء.

 

 

ونقلت البوابة عن جان ماري إيهوزو، وزير خارجية بنين السابق، قوله “نحن جميعا على دراية بديناميكية الدبلوماسية المغربية، وسوف يتم نقل هذا الكتاب الأبيض كأولوية إلى رؤساء الدول وصناع القرار حتى يتمكنوا من دراسته حتى يتاح شرح هذه العملية التي بدأت للجميع”.

 

 

يذكر أنه بناء على التوصيات المختلفة للجولة الأفريقية حول تحديات الاتحاد الأفريقي على ضوء قضية الصحراء، والتي تمت مناقشتها خلال خمس ندوات إقليمية بكل من نواكشوط، دكار، أكرا، دار السلام وكينشاسا، ناقش الموقعون على “النداء الرسمي لطرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الأفريقي”، مشروع “الكتاب الأبيض” واعتمدوه بالإجماع بعد تقديم مساهماتهم القيمة.

 

 

وهذا “الكتاب الأبيض” المعنون “الاتحاد الأفريقي وقضية الصحراء – وثيقة تحليلية لتفكير شامل ومندمج”، والذي يقدم حججا واقعية وقانونية، هو تتويج لجولة شملت عددا من الدول الإفريقية وللمناقشات التي جرت خلال الاجتماعات والندوات المختلفة.

 

 

وكان “النداء الرسمي لطرد الجمهورية الوهمية من الاتحاد الأفريقي” المسمى ب”نداء طنجة”، قد وقع عليه رؤساء وزراء ووزراء أفارقة سابقون.

 

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى