مجتمع

العرائش..مأساة حرائق الغابات تنهي حياة امرأتين وسط النيران

العرائش..مأساة حرائق الغابات تنهي حياة امرأتين وسط النيران

العرائش..مأساة حرائق الغابات تنهي حياة امرأتين وسط النيران:

 

أدت الحرائق التي تشهدها مناطق غابوية بإقليم العرائش، إلى مصرع امرأتين، إحداهما لم تتمكن من مغادرة مسكنها الذي حاصرته نيران الحريق التي تواصل انتشارها بمناطق غابوية شاسعة على مستوى جماعتي بني عروس وتازرورت.

 

واستنادا لما أوردته “طنجة24″، فإن السبب المباشر لوفاة الضحية، لم يتحدد ما إذا كانت ناجمة عن اختناق بسبب الدخان أم بسبب تعرضها لحروق، بداخل منزلها بمدشر “دار الحيط” بجماعة بني عروس

 

كما ذكرت المصادر ذاتها، تسجيل حالة وفاة ثانية، تتعلق بشابة في الثلاثينات من عمرها، بنفس المنطقة.

 

وبعد إعلان السلطات المحلية بإقليم العرائش السيطرة على جميع الحرائق التي اندلعت بالمنطقة خلال الأسبوعين الماضيين، اندلعت مرة أخرى اليوم الإثنين، حريق جديد بإقليم.

 

ووفق مصادر محلية، الحريق الجديد اندلع قريبا من منطقة أهل سريف دائرة القصر الكبير، حيث مازالت السلطات المحلية تتدخل إلى حدود اللحظة لإطفائه؛ فيما أعلنت مصالح المياه والغابات السيطرة على حريق صخرة القط، في وقت تحاول فيه وحدات من الوقاية المدنية والدرك الملكي والسّلطة المحلية وجمعيات المجتمع المدني وساكنة المنطقة التدخل من أجل إخماد الحريق.

 

وتنفذ طائرات من نوع “كنادير” تابعة للقوات الجوية، وطائرات أخرى من نوع “توربو تراش”، طلعات جوية، توازيا مع انتشار مئات من عناصر المياه والغابات والوقاية المدنية والقوات المساعدة والقوات المسلحة الملكية وأعوان الإنعاش الوطني والمتطوعين. ولأول مرة تمت الاستعانة بطائرة “درون” تابعة للوكالة الوطنية للمياه والغابات من أجل رصد وتتبع بؤر الحرائق، وبالتالي تحديد أولويات التدخلات الجوية والبرية بعد دراسة وتحليل الصور تحت الحمراء.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى