مجتمع

السلطات المغربية تفتح تحقيقا مع 65 مهاجراً على خلفية “مأساة مليلية”

السلطات المغربية تفتح تحقيقا مع 65 مهاجراً على خلفية “مأساة مليلية”

السلطات المغربية تفتح تحقيقا مع 65 مهاجراً على خلفية “مأساة مليلية”:

أعلن مصدر قضائي أن السلطات المغربية بدأت استجواب 65 مهاجراً شاركوا يوم الجمعة في محاولة جماعية للعبور إلى جيب إسباني باقتحام نقطة حدودية، مما أدى إلى مقتل 23 مهاجراً على الأقل.

وشارك نحو ألفي مهاجر في المحاولة، مما أدى إلى اندلاع مناوشات عنيفة مع قوات الأمن المغربية وحرس الحدود الإسباني في جيب مليلة، حيث تمكن قرابة 100 من العبور.

وقالت السلطات المغربية إن الوفيات نجمت عما وصفته بالتدافع وسقوط مهاجرين من فوق سياج مرتفع. وأضافت أن العشرات أصيبوا إلى جانب عشرات من رجال الأمن المغربي.

وقالت منظمة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان نقلاً عن مصادر طبية لم تسمها إن 29 مهاجراً لقوا حتفهم.

وعبر الاتحاد الأفريقي، الأحد، عن صدمته مما وصفها بالمعاملة العنيفة للمهاجرين التي أدت إلى سقوط قتلى وجرحى، وطالب بإجراء تحقيق فوري. ونفى المغرب وإسبانيا استخدام القوة المفرطة.

وقال المصدر القضائي إن معظم الخاضعين للاستجواب من السودان وإنهم يواجهون تهم “تسهيل دخول وخروج أجانب بصفة سرية وإضرام النار في الغابة (لإلهاء السلطات عن محاولة الاقتحام) والاعتداء على السلطات العمومية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى