جهوي

السجائر الإلكترونية تغزو أسواق طنجة وأغلب مقتنيها قاصرون

السجائر الإلكترونية تغزو أسواق طنجة وأغلب مقتنيها قاصرون

السجائر الإلكترونية تغزو أسواق طنجة وأغلب مقتنيها قاصرون
:

رصد ملاحظون انتشارا واسعا لبيع السجائر الإلكترونية في أسواق مدينة طنجة، مع تسجيل إقبال مهم عليها، خاصة من فئة القاصرين.

وحسب ذات المصادر، فإن السجائر الإلكترونية تُباع في كل مكان، وتحظى بإقبال من طرف القاصرين، ونسبة مهمة منهم من الفتيات، الأمر الذي يدق ناقوس الخطر.

وعلى عكس ما يروج بشأن هذه السجائر بكونها غير مضرة، إلا أن العديد من التقارير الطبية تقول العكس، حيث أن أضرار هذه السجائر الإلكترونية متعددة وقد تؤدي للإصابة بالسرطان، وتفاقم أمراض السكري، إضافة إلى العديد من المشاكل في عضلة القلب.

ويحذر ملاحظون من استفحال هذه الظاهرة التي قد يكون لها تبعات وخيمة على صحة الشباب ومستقبلهم، مشيرين إلى ضرورة القيام بحملات تحسيسية بهذا الشأن، وتدخل السلطات المختصة لتقنين بيع هذه السجائر.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى