مجتمع

التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشهادات تنتفض في وجه بنموسى

التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشهادات تنتفض في وجه بنموسى

التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشهادات تنتفض في وجه بنموسى:

مصطفى منجم/صحفي متدرب

 

نظمت التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشهادات العليا، اليوم الثلاثاء، أمام وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالرباط، وقفة احتجاجية.

 

وتأتي هذه الوفقة تزامنا مع إضراب وطني احتجاجا على تماطل الوزارة المعنية في إيجاد حل لهذا الملف العالق منذ سنوات.

 

وأكد عبد الوهاب السحيمي، عضو التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشهادات العليا، في تصريح لجريدة “الأيام 24″، أن:”هذه الخطوة النضالية التي تمارسها التنسيقية فهي استمرار للاشكال النضالية السابقة” مشيرا إلى “غياب أي شكل من اشكال الحوار بين التنسيقية ووزارة شكيب بنموسى”.

 

وأضاف المتحدث نفسه أنه:” لم يكن هناك تجاوب أو فتح حوار بين الطرفين، غير أنه مازالت هناك أساليب قمعية وترهيبية كمنع الوقفات واقتطاع الاجور” مؤكدا “أن هذه الممارسات الدستورية هي تجسيد للوضعية الحالية، بهدف استرجاع الحقوق المسلوبة كالترقية وتغيير الإطار”.

 

واستطرد أيضا أن هذا الملف العالق في لدى الوزارة سبق وأن حصل فيه اتفاق في السنة الماضية، بين وزارة التربية الوطنية والنقابات التعليمية، الذي أشرف عليه رئيس الحكومة عزيز اخنوش” مضيفا أن “الوزارة لم تلتزم بتنفيذ هذا الاتفاق، الأمر الذي فرض على التنسيقية الوطنية إعادة إحياء الاساليب النضالية”.

 

 

وختم المتحدث نفسه تصريحه بالتأكيد “على انه مازالت هناك خطوات نضالية في الايام القادمة، في حالة إذا تعذر على الوزارة ايجاد حل لهذا الملف.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى