سياسة

الأصالة والمعاصرة يدعو لتفعيل صندوق التضامن لفائدة ضحايا حرائق الغابات

الأصالة والمعاصرة يدعو لتفعيل صندوق التضامن لفائدة ضحايا حرائق الغابات

الأصالة والمعاصرة يدعو لتفعيل صندوق التضامن لفائدة ضحايا حرائق الغابات:

دعا حزب الأصالة والمعاصرة، حكومة عزيز أخنوش، إلى ضرورة تفعيل صندوق التضامن مع ضحايا كارثة الحرائق بالأقاليم المتضررة، وكذا إطلاق حملة واسعة لجمع التبرعات وتوزيع المساعدات والإعانات على المتضررين والمنكوبين، مُعربا بذلك عن أسفه إزاء ما حصل لعدد من ساكنة المناطق الشمالية للمملكة.

 

وأوضح حزب الأصالة والمعاصرة، على لسان فريقه النيابي بمجلس النواب، أن الحرائق التي طالت العديد من المناطق الشمالية للمملكة من قبيل العرائش، وزان، تطوان، شفشاون، تازة، خلّفت خسائر كبيرة وتداعيات خطيرة على ساكنة هذه المناطق، معربا عن تضامنه مع ساكنة هذه الأقاليم المكلومة في أفق القيام بزيارة ميدانية للوقوف على حجم الخسائر وتقييم الوضعية بشكل عام.

 

إلى ذلك، نوّه فريق الأصالة والمعاصرة بالمجهودات الجبارة التي يقوم بها كل من أفراد القوات المسلحة الملكية والوقاية المدنية والدرك الملكي والقوات المساعدة والسلطات المحلية والأعوان والمجتمع المدني بهدف تطويق هذه الحرائق والحد من انتشارها والتخفيف من آثارها بالرغم من وعورة هذه المناطق.

 

ودعا الفريق النيابي، بشكل مستعجل، إلى إسعاف ضحايا كارثة الحرائق بالأقاليم المتضررة ومساعدة الساكنة التي فقدت ممتلكاتها ومنازلها وسبل عيشها وذلك من خلال تفعيل صندوق التضامن، مع إطلاق حملة واسعة لجمع التبرعات وتوزيع المساعدات والإعانات على المتضررين والمنكوبين.

 

وعاشت مُجمل مناطق شمال المملكة، خلال الأسبوع المُنصرم، على وقع أيام عصيبة إثر مجموعة من الحرائق المتفرقة التي التهمت مساحات كُبرى من الغابات، ووصلت إلى عدد من المساكن، والمواشي ومختلفت الممتلكات، وذلك في الوقت الذي كثفت فيه كل من السلطات المحلية والوقاية المدنية جُهودها في عمليات إجلاء الساكنة مخافة وقوع خسائر بشرية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى