مجتمع

اكتشافات الغاز في سواحل العرائش “تفوق التوقعات”

اكتشافات الغاز في سواحل العرائش “تفوق التوقعات”

اكتشافات الغاز في سواحل العرائش “تفوق التوقعات”:

كشفت شركة شاريو أويل أند غاز المختصة في الإستكشاف الطاقي، في تحديث جديد لتوقعاتها بخصوص كميات الغاز الممكن استخراجه من حقل “أنشوا” ترخيص “ليكسوس” قبالة سواحل العرائش،ً أن الإكتشافات الغازية في المنطقة قد تفوق الكميات المستشكفة أو المتوقعة.
وقالت الشركة البريطانية، أنها كلفت شركة مستقلة لإجراء تقييم للحقول التي تعمل عليها وتقييم حجمها، بعدما أظهر البحث ارتفاعا في التوقعات في كافة الحقول بنسبة جد مرتفة بلغت في إحداها 82 في المائة، وأخرى 76 في المائة، وكذلك 49 في المائة.
وصرح المدير التقني لشركة “شاريو”، إنهم يعملون حتى يدخل حقل “أنشوا” لمرحلة الإنتاج بسرعة، بهدف الاستجابة لطلبات المغرب المتزايدة على الطاقة، وكذلك تصدير الكمية الإضافية لأوروبا.
وسبق أن أعلنت شركة “شاريو أويل أند غاز” البريطانية، المتخصصة في التنقيب عن الغاز الطبيعي بالمغرب، عن اكتشاف “مهم” لخزانات عالية الجودة من الغاز بساحل العرائش، وتحديدا بالحقل المسمى “أنشوا-2”.
وأوضحت الشركة أن عملية التنقيب أسفرت عن اكتشاف “الغاز ببئر يبلغ عمقه2512 مترا، تم حفره بواسطة جهاز”ستينا دون”، على امتداد 381 مترا تحت المياه”.
وأورد المصدر ذاته أن “التفسير الأولي للبيانات، يؤكد وجود تراكمات غازية كبيرة في أهداف التقييم والاستكشاف لبئر “أنشوا-2”، فضلا عن طبقة غاز صافية محسوبة تزيد بـ 100 متر عن تلك المكتشفة في السنة الماضية”.
وتعمل شركة “شاريو أويل أند غاز”، التي تتوفر على رخصة بمنطقة ليكسوس قبالة العرائش وبالمحمدية والقنيطرة، بشراكة مع المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، إذ تمتلك حصة 75٪ مقابل 25٪ للمكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى