جهوي

استقلاليون بجهة مراكش آسفي يرفضون الإقصاء من برلمان الحزب ويعلنون دعمهم لـ”بركة”

استقلاليون بجهة مراكش آسفي يرفضون الإقصاء من برلمان الحزب ويعلنون دعمهم لـ”بركة”

استقلاليون بجهة مراكش آسفي يرفضون الإقصاء من برلمان الحزب ويعلنون دعمهم لـ”بركة”:

عبّر برلمانيون ورؤساء جماعات ومسؤولون في حزب الاستقلال بجهة مراكش أسفي، عن رفضهم تقليص عضوية البرلمانيين ومفتشي الحزب وأعضاء اللجنة المركزية بالصفة وتمثيلية الروابط المهنية داخل المجلس الوطني لحزب “الميزان”.

ورفض بلاغ صادر عن القيادات، عقب اجتماع نهاية الأسبوع الماضي، مقترحات خلوة اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال المنعقدة نهاية الشهر الماضي بتقليص عدد أعضاء المجلس الوطني من 1200 عضو إلى ما يقارب 500 عضو فقط، مع إلغاء عضوية أعضاء فريق الحزب داخل مجلس النواب بالصفة في المجلس الوطني.

وعبّر المنتخبون والمسؤولون الحزبيون، عن الدعم الكامل للأمين العام لحزب الاستقلال نزار بركة، والتمسك بمحورية منصبه ودوره في الحفاظ على هوية ووحدة الحزب.

ونوه أعضاء مجلس النواب وعضو مجلس المستشارين، ومجموعة من أعضاء اللجنة المركزية ومجموعة من مفتشي الحزب ومنتخبي الحزب بمجلس الجهة بالمساهمة النوعية والمثمرة للحزب في الدينامية الجديدة، التي يشهدها المغرب، وانخراطه في أجرأة النموذج التنموي الجديد، ومسيرة الإصلاحات الحكومية الكبرى لتنزيل الأوراش الملكية الاستراتيجية الهامة.

وأشاد استقلاليون بالنتائج “الباهرة”، التي حققها حزب الاستقلال بقيادة نزار بركة في مختلف الاستحقاقات الانتخابية البرلمانية والجهوية والجماعية والمهنية الأخيرة، والثمثيلية الوازنة والمشرفة في مختلف هياكل وبنيات المؤسسات المنتخبة بجهة مراكش آسفي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى