مجتمع

استئنافية البيضاء تدين الشرطي المتهم في قضية وفاة الشاب “عثمان” بالسجن النافذ

استئنافية البيضاء تدين الشرطي المتهم في قضية وفاة الشاب “عثمان” بالسجن النافذ

استئنافية البيضاء تدين الشرطي المتهم في قضية وفاة الشاب “عثمان” بالسجن النافذ:

أدانت استئنافية الدار البيضاء أمس الثلاثاء 23 يناير الجاري  الشرطي المتهم في قضية وفاة الشاب عثمان خلال مطاردته بحي بوركون، بثلاث سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها  1000 درهم مع تعويض لأسرة الهالك قدره 60 ألف درهم.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شهر أبريل من العام الماضي، حيث دخل عبد اللطيف الحموشي على الخط وتم فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن جميع ظروف وملابسات الحادث المروري المروع.

وكان بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، قد أشار حينها، أنه حسب المعلومات المستقاة من المعاينات المكانية المنجزة، فقد طارد دراجي تابع لشرطة السير والجولان بمنطقة أمن أنفا بالدار البيضاء دراجة نارية عادية كان على متنها ثلاثة أشخاص، من بينهم فتاتان، وهو ما نجم عنه حادث مروري تسبب في وفاة السائق وإصابة مرافقتيه بجروح بليغة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى