سياسة

ابن كيران لأخنوش: السياسة قول وفعل و”ريافة” أول من دافع عن الملكية

ابن كيران لأخنوش: السياسة قول وفعل و”ريافة” أول من دافع عن الملكية

ابن كيران لأخنوش: السياسة قول وفعل و”ريافة” أول من دافع عن الملكية:

وجه عبد الإله الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سهام النقد إلى حكومة أخنوش بخصوص تعاطيها مع الوضع الاقتصادي والاجتماعي العام، مؤكدا أن المغاربة ليست لهم في الحقيقة مشكلة مع انخفاض او ارتفاع أسعار المحروقات بالقدر الذي ينتقدون فيه الصمت الحكومي غير المبرر.

 

وأكد ابن كيران من الحسيمة حيث حضر لتأطير تجمع انتخابي بالمدينة أن الرهان على أخنوش كرئيس حكومة يبدو غير موفق، على اعتبار أن السياسة هي كلام صادق وواضح ومقنع، لكن أخنوش لا يجيد التواصل وشرح سبب الارتفاع للمغاربة، موضحا أن أخنوش لم يفعل شيء يتسحق التنويه.

 

من جهة أخرى أثار ابن كيران، موضوع حراك الريف وتداعياته، معتبرا أن حقوق المنطقة في التنمية والعدل لا بد أن تتحقق، مضيفا أن  أهل الريف كما باقي سكان المغرب مندمجون مع بعضهم البعض، وإن اختلفت اللهجات ويوحدهم الإسلام، مضيفا بأن أهل هذه المنطقة هم أوائل من دافع عن الملكية واستقلال المغرب، وهم من أشرف المغاربة، لكنهم يحبون أن يتم احترامهم”.

 

وأضاف ابن كيران، “ميمكنش يجيو شي وحدين لأنهم رزقوا طلاقة اللسان والقدرة على التسلل والوصول إلى النفوذ والمال والسلطة ويبداو يتلاعبو بالمنطقة لتصبح عجب عجاب”.

 

ورغم كل الجهود التي بذلت من أجل تحسين أوضاع المدينة والمنطقة وهي جهود مشكورة، يقول ابن كيران “لابد من القول بأن ريافة يهمهم إصلاح الطرق والبنية التحتية والمدارس والمستشفيات”.

 

زعيم “البيجيدي” أرسل خطاب، على حد تعبيره ” لمن يهمهم الأمر أن أكثر ما يهم ريافة هو أنهم بغاو العدل والكرامة والاحترام والشعور بأنهم في بلادهم مطمئنون، وألا يأتي وسطاء ويْتلاعبو بهم ويقضيو مصالحهم ويمشيو يشريو الفنادق في الخارج”، محيلا في ذلك على الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة إلياس العمري.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى