سياسة

أخنوش يختم سنة 2022 بثروة مضاعفة بفضل أسعار المحروقات

أخنوش يختم سنة 2022 بثروة مضاعفة بفضل أسعار المحروقات

أخنوش يختم سنة 2022 بثروة مضاعفة بفضل أسعار المحروقات:

ساعد ارتفاع أسعار المحروقات على المستوى العالمي والمحلي، رئيس الحكومة الحالية عزيز أخنوش، في الحفاظ على صافي ثروته بسنة 2022 لتصل إلى 2 مليار دولار.

 

وكشفت مجلة “فوربس” العالمية، من خلال قائمة أغنياء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن عزيز أخنوش رفع ثروته في سنة 2022 لتصل لما يقارب 2 مليار دولار، عكس العام الماضي وذلك بزيادة قدرها 100 مليون دولار.

 

ويأتي رئيس الحكومة في المرتبة 14 على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في وقت يحتل فيه المرتبة 1513 عالميا، حسب المجلة ذاتها.

 

وفي وقت تراجعت ثروة مالك البنك المغربي للتجارة الخارجية، عثمان بنجلون، حافظ أخنوش على زيادتها، مستفيدا من كونه صاحب الحصة الأكبر في المجموعة العملاقة “أكوا” التي أسسها والده أحمد وكريم عام 1932، ولدى المجموعة استثمارات في قطاعات البترول، والغاز، والكيماويات من خلال شركتي “إفريقيا غاز” و”مغرب أوكسيجين”، وهما الشركتان اللتان انتعشت مداخيلهما بسبب ارتفاع أسعار المحروقات بالمملكة.

 

وواجه رئيس الحكومة المغربية ب”صمت”، مطالب المعارضة، بفرض ضرائب على شركات المحروقات التي حققت مداخيل كبيرة من مبيعات المحروقات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى